موقع متخصص بالشأن التربوي اللبناني

يوم توعوي للمركز الطبي للجامعة اللبنانية الأميركية- مستشفى رزق على مخاطر السمنة

الأربعاء 6 آذار 2024

نظم المركز الطبي للجامعة اللبنانية الأميركية – مستشفى رزق، لمناسبة اليوم العالمي للتوعية على السمنة في الرابع من آذار، يومًا توعويًا بهدف معالجة القضايا الحرجة المتعلقة بالسمنة، والتي تُعرف بأنها تراكم غير طبيعي أو مفرط للدهون ما يؤدي إلى مخاطر صحية.

ولفت المركز في بيان اليوم، إلى أن «فريقًا من المتخصصين من قسم الغدد الصماء في المركز عمل على اجراء اختبارات مجانية لجميع الزوار منها لـمؤشر كتلة الجسم (BMI)، فحوصات مؤشر الكاحل والعضدي Ankle-Brachial Index screenings، وتحاليل جهاز InBody270، فضلا عن أخذ بعض المعلومات الضرورية عن المريض وتعبئة استبيان يُظهر الحالة بشكل واضح ودقيق، وعلى أساسها أعطى الأطباء توصياتهم ونصائحهم الشخصية، الأمر الذي ساعد الزوار على الاطلاع على بعض العادات الغذائية السليمة الواجب اتباعها».

وأوضح البيان أن «هذا اليوم شهد إقبالًا كبيرًا إذ شارك فيه أكثر من 100 شخص من أهالي المنطقة وزوار المستشفى، وهذا يشير إلى مستوى الوعي لدى الناس حول أهمية معالجة السمنة ووجوب الاهتمام بالصحة ومنحها. ونظرًا لأهمية اتباع روتين صحي، تلقى المشاركون وجبة صحية خفيفة كبداية لرحلة غذائية جيدة، وهذه الخطوة لم تسلط الضوء على أهمية التغذية المتوازنة فحسب، بل أكدت أيضًا التزام المركز الطبي بتعزيز مجتمع أكثر صحة».

وتابع: «إذ ساهم هذا النشاط باكتساب المشاركين معلومات جديدة ونصائح عملية، بالإضافة إلى الفحوصات التي أجريت لهم، غادروا مع نشرة صحية، وُزعت لهم بعد إستكمال الاستبيان، تحمل ارشادات قيمة للحفاظ على الوزن المناسب من خلال أسلوب حياة صحي».

وعبّر الأستاذ المشارك ورئيس قسم الغدد الصماء في كلية جيلبير وروز ماري شاغوري للطب في الجامعة اللبنانية الأميركية الدكتور كمال حربلي عن سعادته «للمشاركة الكثيفة والإستجابة الإيجابية في هذا اليوم التوعوي من قبل سكان المنطقة وزوار المستشفى». وقال: «يبقى المركز الطبي للجامعة اللبنانية الأميركية – مستشفى رزق ملتزمًا بتدابير الرعاية الصحية الاستباقية. ونعتقد انه من خلال تزويد الأفراد بالمعرفة التي يحتاجون إليها والتوعية المناسبة، سنساهم في الجهود العالمية المستمرة لمكافحة السمنة وتعزيز الصحة العامة».

بدوره، شدد الرئيس التنفيذي للمركز الطبي للجامعة اللبنانية الأميركية – مستشفى رزق على أهمية هذا الالتزام، قائلًا: «إن نجاح اليوم العالمي للتوعية من السمنة يعكس تفاني المركز في إحداث تأثير دائم وفق شعارنا الرئيسي الطب بإنسانية».

وجدد المركز الطبي للجامعة اللبنانية الأميركية – مستشفى رزق «التزامه المستمر بقيادة المبادرات الرعائية الصحية الإستباقية الهادفة لمجتمع صحي أكثر شمن أجل غد أفضل».