موقع متخصص بالشأن التربوي اللبناني

متقاعدو القطاع العام يرفضون تكليف أي شركة أجنبيّة بوضع سلسلة جديدة للرواتب

الثلاثاء 26 آذار 2024

أعلن المجلس التنسيقيّ لمتقاعدي القطاع العام رفضه تكليف أيّ جهة أو شركة أجنبيّة بوضع سلسلة جديدة للرواتب، وطالب بإشراكه والوقوف على رأيه،وقال في بيان:

   بعد المساعدة الهزيلة التي أقرّها مجلس الوزراء في 28 شباط 2024، وما يدور من كلام حول تصحيح للأجور وإقرار سلسلة جديدة للرواتب في شهر حزيران القادم، يهمّ المجلس التنسيقيّ لمتقاعدي القطاع العام أن يعلن ما يأتي:

 1- رفض تكليف أيّ جهة أو شركة أجنبيّة بوضع سلسلة جديدة؛ فهناك كفاءات لبنانيّة مشهود لها بنزاهتها وبقدرتها على وضع دراسة  علميّة موضوعيّة لهذه الغاية.

2-  ضرورة إشراك المجلس التنسيقيّ لمتقاعدي القطاع العام في لبنان  والوقوف على رأيه في ما خصّ حقوق المتقاعدين عند دراسة سلسلة  الرتب والرواتب المنوي وضعها، سواء أمام  الحكومة أم اللجان النيابيّة؛ فالمجلس يرفض رفضاً قاطعاً تهميش دوره في هذا الموضوع.

3- التأكيد على ثوابت العدالة والمساواة في أيّ تصحيح جديد للأجور، وتطبيق القانون في ما له علاقة بنسبة أيّ زيادة بين المتقاعد ومثيله وظيفةً ورتبةً في الخدمة الفعليّة.

4- إعادة الاعتبار للمعاش العائلي الذي أقرّ بقانون، بما يعادل 75% من الحدّ الأدنى للأجور للزوجة وخمسة أولاد، ثمّ وُضِع القانون في أدراج رئاسة الحكومة،  وتُرك احتساب  المعاش العائليّ على 75% من 300 ألف ليرة، أيّ 225 ألف ليرة شهريّاً.

5- دعوة المتقاعدين اللبنانيين، ولا سيّما متقاعدي القطاع العام إلى البقاء على استعداد للدفاع عن حقوقهم بكل الأشكال المشروعة، بما فيها النزول إلى الشارع حين تدعو الحاجة.