موقع متخصص بالشأن التربوي اللبناني

زيارة لرئيس جامعة بيروت العربية إلى جامعات الأردن... ماذا تهدف؟

الخميس 15 شباط 2024

أعلنت إدارة العلاقات العامة والتواصل في جامعة بيروت العربية في بيان، أنّ «رئيس جامعة بيروت العربية البروفسور وائل نبيل عبد السلام والأمين العام للجامعة الدكتور عمر حوري، قاما بزيارة إلى الأردن الشقيق بهدف توطيد العلاقات الجامعية مع المملكة الأردنية الهاشمية، وعقد لقاء تمهيدي مع الدكتور توفيق كريشان خريج الجامعة نائب رئيس الوزراء ووزير الإدارة المحلية، وقد التقوا معالي وزير التربية والتعليم العالي الدكتور عزمي محافظة في مكتبه بالوزارة حيث تم مناقشة وضع التعليم العالي في الجامعات الخاصة في كلا البلدين».
وأقام نادي خريجي جامعة بيروت العربية في عمان حفل إستقبال لرئيس الجامعة وأمينها العام حيث كان في استقبالهما الرئيس الفخري للنادي الدكتور توفيق كريشان ورئيس وأعضاء الهيئة الإدارية وعدد من أعضاء النادي، حيث أشار البروفسور عبد السلام أثناء حواره مع بعض خريجي الجامعة أن زيارتهم للأردن تأتي في إطار تعزيز أواصر التعاون الثقافي بين جامعة بيروت العربية والجامعات الأردنية.
كما تم زيارة الجامعة الأردنية وقد وقع الجانبان كل من رئيس جامعة بيروت العربية البروفيسور وائل نبيل عبد السلام ورئيس الجامعة الأردنية معالي البروفيسور نذير عبيدات مذكرة تفاهم لمدة أربع سنوات، تهدف الاتفاقية إلى تطوير تعاون أكاديمي في مجالات متعددة من خلال قيام الفريقين بإقامة المحاضرات وتنظيم الندوات والمؤتمرات، وتبادل المطبوعات والكتب والدوريات، واجراء مشاريع بحثية مشتركة، إضافة إلى تبادل الطلاب وأعضاء هيئة التدريس لدعم البحوث العلمية وتبادل الخبرات.
والتقى رئيس الجامعة وأمينها العام نائب رئيس جامعة اليرموك لشؤون التخطيط والتطوير وشؤون البحث العلمي والجودة الدكتور سامر سمارة.
وشدّد عبد السلام على تطلّع جامعة بيروت العربية لتعميق علاقاتها مع واحدة من الجامعات الأردنية والعربية العريقة كجامعة اليرموك، المعروفة بأصالتها الأكاديمية ومكانتها وجودة خريجيها، ودورها الرائد فيما يخص التعليم والبحث العلمي وخدمة المجتمع.
وكان لهم لقاء مع رئيس الجامعة الألمانية الدكتور علاء الدين الحلحولي في حرم الجامعة، ثم لقاء آخر مع رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا البروفيسور خالد السالم، واختتمت الزيارة بلقاء مع أمين عام اتحاد الجامعات العربية الدكتور عمرو عزت سلامة في مقره في عمان.
وختم البيان بالإشارة إلى أن «هذه الزيارة إلى المملكة الأردنية الهاشمية تعد ضمن إستراتيجية الجامعة لمد جسور التعاون مع الجامعات والمؤسسات التعليمية العربية، وتبادل الخبرات والمعارف فيما بينها، بما يعود بالنفع على الجانبين في المجالات الأكاديمية والبحثية ذات الاهتمام المشترك».