موقع متخصص بالشأن التربوي اللبناني

المركز العلمي للتصنيع والإنتاج ينظم «معرض الأفكار الخامس» بالتعاون مع الجامعة اللبنانية

الخميس 25 نيسان 2024

نظّم المركز العلمي للتصنيع والإنتاج «معرض الأفكار الخامس» في مقر اتحاد الغرف العربية – مبنى عدنان القصار، وذلك برعاية وزيري الصناعة والعمل في حكومة تصريف الأعمال جورج بوشيكيان ومصطفى بيرم واتحاد الغرف العربية وبالتعاون مع الجامعة اللبنانية والوكالة الجامعية للفرنكوفونية وغرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس والشمال.

حضر المعرض كلّ من مدير عام وزارة الصناعة شانتال عقل ممثلة وزير الصناعة، رئيس الجامعة اللبنانية الدكتور بسام بدران، رئيس المركز العلمي للتصنيع والإنتاج الدكتور داوود نوفل، الدكتورة تمارا الزين ممثلة المجلس الوطني للبحوث العلمية، إضافة إلى ممثلين عن الأجهزة العسكرية والأمنية وغرف التجارة والصناعة في العالم العربي والمتسابقين من الشباب والشابات الذين تقدموا بالأفكار العلمية والبحثية.

رئيس الجامعة اللبنانية الدكتور بسام بدران ألقى كلمة لفت فيها إلى أن أحد أبرز الأهداف التي أطلقتها الجامعة اللبنانية في استراتيجيتها هذا العام هي تعزيز الشراكات مع قطاعات الإنتاج والتحوّل إلى جامعة منتجة، مشيرا إلى أنها بدأت فعليا بتطوير وإقامة عدة مشاريع في مجال الصحة والإنتاج الصناعي وكلها تهدف إلى المشاركة الفعالة في تنمية قدرات الطلاب وتحفيز طاقاتهم الإبداعية.

أضاف: «إن الجامعة اللبنانية تشكل خزانا لإنتاج المشاريع الناشئة والارتقاء بالفضاء الاقتصادي الاجتماعي، ذلك أنه إضافة إلى مهامها الاكاديمية والبحثية والثقافية، فإنها مدعوة لزيادة مساهماتها في شتى المجالات وتعزيز القدرات الاقتصادية والاجتماعية في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها وطننا العزيز».

وكرر الرئيس بدران دعوة مراكز البحث والأساتذة في الجامعة اللبنانية إلى تفعيل العمل البحثي وتوجيه الطلاب نحو البحث العلمي الذي يتوافق مع الحاجات الملحة للمجتمع اللبناني.

واعتبر الرئيس بدران أن المشروعات الناشئة القائمة على النموذج الاقتصادي المبني على المعرفة تشكل فرصة للنهوض الاقتصادي والخروج من الأزمات التي تواجه لبنان، فقد نجحت الكثير من المؤسسات الناشئة في تحقيق الانتعاش الاقتصادي وخلق الثروات والقيمة المضافة ودعم اقتصادات دول عدة وسمحت بتوفير فرص عمل جديدة وتقديم الحلول لأزمة البطالة والاكتظاظ الوظيفي غير المنتج في القطاع العام إضافة إلى الحد من هجرة الكفاءات.

وطالب الرئيس بدران باعتماد سياسات قائمة على تشجيع ودعم النخب الموجودة بكثرة في الجامعة اللبنانية للاستقرار في وطنهم واستثمار طاقاتهم الإبداعية.

وكانت كلمات لكل من المتبارين محمد عامر والدكتور محمد فرحات والسيدة جنى عباس الذين تحدثوا عن المشاركات والتقنيات لضمان الأفكار المميزة، وصولا إلى الإنتاج وإقامة معارض الأفكار بالتعاون مع الجامعة اللبنانية واتحادات البلديات، فضلا عن رفع الأفكار المقترحة إلى اللجان الفاحصة واختبارها وتحقيق تطلعات الشباب وطموحهم وأحلامهم المثمرة للوطن لبنان.