موقع متخصص بالشأن التربوي اللبناني

إتحاد المؤسسات التربوية الخاصة يطالب بحوار مفتوح للتوافق على آلية عادلة ومنصفة للمتقاعدين​

السبت 13 كانون الثاني 2024

عقد الرؤساء والمديرون العامون وممثلو المؤسسات التربوية الخاصة في الاتحاد اجتماعا موسعا في مقر مجلس أمناء جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية في بيروت وتداولوا بآخر المستجدات المتعلقة بالشأن التربوي وأصدروا بيانا قالوا فيه: «يشكر الاتحاد مجلس الوزراء على المبادرة في رد القانون المتعلق بتعديل بعض أحكام قانون الهيئة التعليمية في المدارس الخاصة وبتنظيم الموازنة، بحيث أن هذه الخطوة تعزز فرص الحوار بين مكونات العائلة التربوية، لا سيما ما يختص بإنصاف المعلمين المتقاعدين من خلال دعم رواتبهم مرحليا بما يفضي اليه الحوار، ريثما يتم إصدار سلسلة رتب ورواتب وتشريعات جديدة، بما فيها تطوير نظام العمل لصندوق التعويضات،  تحمي الأساتذة والأهل والمدارس».

أضافوا: «يأمل الاتحاد من معالي وزير التربية والتعليم العالي القاضي الدكتور عباس الحلبي الدعوة العاجلة الى حوار مفتوح بين المؤسسات التربوية الخاصة ونقابة المعلمين واتحادات لجان الأهل وصندوق التعويضات بهدف التوافق على آلية عادلة ومنصفة للمعلمين المتقاعدين، على أن تصدر هذه الآلية بموجب مرسوم من مجلس الوزراء».

وتابعوا: «يعول الاتحاد على السلطة التشريعية في مواكبة الحوار والدفع باتجاه البدء بتشريع تربوي حديث ينتج عنه إقرار سلسلة رتب ورواتب جديدة وتعديل لبعض القوانين الخاصة بالقطاع التربوي. ويدعو الاتحاد أيضا معالي وزير التربية والتعليم العالي المبادرة الى العمل على تشكيل مجلس إدارة جديد لصندوق  التعويضات لأفراد الهيئة التعليمية في المدارس الخاصة، لكون مجلس الإدارة الحالي هو مجلس تصريف أعمال منذ العام ٢٠١٩ ، تسهيلا لتنفيذ آلية العمل التي سيتفق عليها».

في الختام، قرر المجتمعون إبقاء اجتماعاتهم مفتوحة مواكبة للجهود المبذولة بهدف رفع الظلم عن المعلمين المتقاعدين الذين أفنوا حياتهم في خدمة التربية والتعليم.