موقع متخصص بالشأن التربوي اللبناني

الأساتذة المتعاقدون بالساعة: هذه هي الفرصة الأخيرة لإقرار ملف التفرغ

الإثنين 13 أيار 2024

قام الأساتذة المتعاقدون بالساعة في الجامعة اللبنانية بتنفيذ إضراب تحذيري لمدة يوم واحد بدعوة من اللجنة الرسمية للأساتذة، حيث احتشدوا أمام وزارة التربية والتعليم العالي. كان الهدف من الاعتصام التعبير عن رفضهم للتأخير غير المبرر في إقرار التفرغ، ولحث مجلس الجامعة على التحرك والتقدم في ملفهم.

أكدت الدكتورة باتريسيا نعيمة، الناطقة باسم المعتصمين، أنهم لن ينتظروا بعد اليوم. ودعت إلى إقرار ملف إنقاذ الجامعة اللبنانية دون تأخير، مؤكدة أن مصلحة الجامعة ومتعاقديها تتطلب ذلك.

وأضافت أن الوقت قد حان للجميع للعمل بجدية على هذا الملف وتسريع عملية حله، مشيرة إلى أن المعتصمين قد تحملوا الكثير خلال سنوات طويلة، ولكن لا يمكنهم تحمّل المزيد، ولا يمكن تجاهل مطالبهم بالترقيع.

وختمت بالقول إن هذه هي الفرصة الأخيرة لإقرار ملف التفرغ، وأنهم لن يقبلوا بأي تأخير آخر، مهددة بالعواقب في حال عدم التحرك الفوري.