موقع متخصص بالشأن التربوي اللبناني

احذروا هذه الإعلانات الزائفة في الفايسبوك بشأن الجامعتين الأميركيّة واللبنانيّة (#FactCheck)

الأربعاء 20 آذار 2024

تنشر إحدى الصفحات في الفايسبوك اعلانات عن «تنظيم الجامعة الأميركية في بيروت والجامعة اللبنانية دورات تعليمية مجانية عبر الإنترنت مع نيل المشاركين فيها شهادات مجانية»، الأمر الذي رحّب به مستخدمون كثر. إلا أن هذه الإعلانات «زائفة، لا صحة لها»، بتأكيد من الجامعتين المعنيتين لـ«النهار»، منبهتين إلى وجوب عدم تصديقها والحذر منها. (#FactCheck)

تحمل الصفحة في الفايسبوك اسم (University information)، وترفق إعلاناتها برابط يقود إلى موقع (freeuniversitycourses.website) ، يفتح أمام الزوار «خيارات» للحصول على «دورات عن بعد»، وفقًا للمزاعم. إلا انه يجب الحذر من هذه الصفحة، لأن إعلاناتها عن «دورات تعليمية مجانية عبر الإنترنت» تقيمها كل من الجامعة الأميركية في بيروت والجامعة اللبنانية كاذبة، مختلقة.

وقال مستشار رئيس الجامعة اللبنانية الدكتور علي رمال لـ«النهار» أن «المنشورات التي تنشرها الصفحة عن الجامعة اللبنانية زائفة، وقد أبلغنا إدارة فايسبوك بشأنها، في انتظار منعها».

وأكد أن «الجامعة لا تنظم دورات او دروسا عبر الإنترنت»، داعيًا الراغبين إلى «زيارة موقعها الرسمي للحصول على كل المعلومات بشأن كلياتها والاختصاصات والدروس التي تؤمنها».

وحذر من «التعامل مع تلك الصفحة في الفايسبوك ناشرة المنشورات الزائفة»، مشيرًا إلى «أننا سنلاحقها بعد جمع كل المستندات والأدلة التقنية ضدها».

بدوره، أكد المستشار الإعلامي للجامعة الأميركية في بيروت ابراهيم خوري لـ«النهار» أن «المنشورات المتعلقة بالجامعة كاذبة. وقد أبلغنا إدارة الفايسبوك بشأنها، في انتظار حذفها».